صحافة المواطن

بحسب شاين برومان وكريس ويليس (SHAYNE browman chris willis) فإن صحافة المواطن Citzenjournalism هي ” نشاط للمواطنين يلعبون خلاله دورا حيا في عملية جمع وتحرير وتحليل الأخبار وهذه المشاركة تتم بنية مد الوسائل الاعلامية بمعلومات دقيقة وموثوق بها ومستقلة تستجيب لمتطلبات الديمقراطية.[1]

وتختلف صحافة المواطن عن صحافة المدينة أو صحافة الجمهور Public journalisy وتتقاطع معها فالاخيرة يقوم بها الصحفيون المحترفون فيما يقوم عادة بأنشطة صحافة المواطن مواطنون عاديون خاصة المهمشون تقليديا من قبل المجتمع وهؤولاء من المفترض أنهم يصلون غلى أحداث في مناطق داخلية في المجتمع لا تصلها عادة اجهزة الاعلام الكبيرة وينقلون الاخبار المحلية واخبار الناس في مجتمعاتهم وبعض هؤولاء يكتفون بالأخبار التي تهم المجتمع بالدرجة الأولى وآخرون يتصدون المشاهير في هذه المجتمعات بكاميراتهم ويرسلون انتاجهم للصحف[2].

قد توسعت فكرة صحافة المواطنين كثيرا في الفترة الاخيرة بسبب التطورات التكنولوجية حيث أصبح مع كل شخص تقريبا كاميرا رقمية مزودة بهاتفه الجوال ووفرت شبكة الانترنيت منصة عرض تتسع للجميع[3].

وتتصف صحافة المواطن بالصفات التالية:

1_ ثلاثية الاستخدام السياسي: حيث يستطيع الفرد صناعة المحتوى السياسي واستقباله وذلك بالاستفادة من امكانيات الهاتف الجوال وقدرتهعلى التصوير والاتصال بالأنترنيت وغيرعا من الخدمات المختلفة.

2_ القدرة على المشاركة السياسية political triple play: من أي مكان وفي اي زمان وذلك بالاستفادة من قدرة تكنولوجيلت الاتصال اللاسلكية على الحركة ومتابعة الحدث في مكان حدوثه مباشرة وبمرونة فائقة وهذه الخاصية مهمة جدا لتمكين الجمعات شبه المتنقلة وقاطني المناطق النائية من المشاركة السياسية.

3_ المشاركة الشخصية: تعتبر الديمقراطية المتحركة mobiledemocray عملا فرديا تطوعي حرا غير خاضع لتوجهات منظمات معينة بل القناعات السياسية للفرد نفسه خلافا لوسائل الاتصال التقليدية[4].

المراجع :

[1]عباس مصطفى صادق، الاعلام الجديد المفاهيم والوسائل والتطبيقات،ط1،عمان، دار الشرق، 2008، ص 183.

[2]المرجع نفسه، ص 185.

 المرجع نفسه ، ص 187.[3]

[4]عباس مصطفى صادق، الاعلام الجديد المفاهيم والوسائل والتطبيقات،مرجع سبق ذكره ، ص 189.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فئات قنديل